» الأخبار:     • تغطية مصورة:الانتهاء من المرحلة الثانية و البدء   • أبيات حسينية رائعة بصوت الرادود ياسر الحمران   • تغطية مصورة: تهديم قبلة مأتم المحموديات   • شعر بحراني عن الزواج   • نور الزهراء تدشن موقعها من جديد   • تغطية مصورة: و يتواصل البناء في مأتم المحموديات   • ساهم في بناء مأتم المحموديات (قرية كرانة - مملكة ا   • تغطية مصورة : أجتماع فرقة نور الزهراء لبوفية مولد   • تغطية مصورة:استعدادات فرقة نور الزهراء (ع) الاسلام   • واعية الظلع المكسور 2: بأي ذنبٍ عُصرت

قائد المسيرة الشيخ عيسى أحمد قاسم حفظه الله

موقع قرية كرانةالصفحة الرئيسية

«وصول الإمام الحسين لكربلاء»

و جلس الحسين يصلح سيفه و يقول:

يا دهر أفٍّ لك من خليل:: كم لك بالإشراق والأصيل
من طالب و صاحب قتيل:: و الدهر لا يقنع بالبديل
‏و كل حيّ سالك سبيل:: ما أقرب الوعد من الرحيل‏
و إنما الأمر إلى الجليل

ما عملته زينب والعيال عند سماعهم للابيات:
قال الرّاوي فسمعت زينب بنت فاطمة ذلك فقالت: «يا أخي هذا كلامُ من أيقن بالقتل»، فقال : «نعم يا أختاه» فقالت زينب: «وا ثكلاه ينعى الحُسين إلىّ نفسه» قال: «وبكى النسوة و لطمن الخُدود و شققن الجيوب و جعلت أم كلثوم تُنادي وا مُحمّداه وا عليّاه وا أمّاه وا أخاه وا حُسيناه وا ضيعتنا بعدك يا أبا عبد الله» قال: «فعزّاها الحُسين » و قال لها: «يا أختاه تعزّي بعزاء الله فإن سُكان السّماوات يفنون و أهل الأرض كُلهم يمُوتون و جميع البريّة يهلكون» ثم قال: «يا أختاه يا أمَّ كلثوم و أنت يا زينب و أنت يا فاطمة و أنت يا رباب انظرنَ إذا أنا قتلت فلا تَشققنَ عَليَّ جَيباً و لا تخمشنَ عليَّ وجهاً و لا تقلنَ هجْرَاً».

13 Feb 2005 بواسطة «موقع قرية كرانة»


«اخترنا لكم»
«تراثيات»
طلب خاص
الكاتب: «نور الهدى»

مقبرة بحرانية عمرها يفوق ألف عام
الكاتب: «صاحب كتاب»

”محرّم ايام اوّل“
الكاتب: «صاحب كتاب»

رحلت دون سابق انذار يا حاج عبد الوهاب
الكاتب: «صاحب كتاب»

تقرير مصور : قصة مسجد الصبور - تراث جميل
الكاتب: «صاحب كتاب»

صورة :الحاج راشد رحمه الله
الكاتب: «صاحب كتاب»

دعوة قديمة وصورة اقدم بسرعة لاتفوتكم
الكاتب: «صاحب كتاب»

أنواع السفن قديما
الكاتب: «الكوكب الأحمر»

7-5-1992 تاريخ الصورة كم واحد تعرف منهم
الكاتب: «صاحب كتاب»

محمد الباكستاني محسِّن فريگ المرماري قديم
الكاتب: «صاحب كتاب»